الخميس، 25 أكتوبر، 2007

لماذا نجح مسلسل باب الحارة ؟



لست أستغرب إن حضرت أي تجمع في رمضان ووجدت الجميع بلا استثناء يتحدث بحماس عن أحداث المسلسل السوري باب الحارة , وكل شخص يناقش بحرارة ويتوقع الأحداث ويحكي مشاعره اتجاه المواقف التي حدثت بالمسلسل .

ولست أستغرب اجتماع العائلة جميعها بالإضافة للزوار والأصدقاء كبارهم وصغارهم حول شاشة التلفاز في يوم العيد وبهدوء مطبق لمشاهدة الحلقات الأخيرة من مسلسل باب الحارة , تاركين ورائهم أحاديث العيد ولهوه .

ولست أستغرب حديث واسعة الآفاق الذي حدثتني به أمس عندما صارحتها بفكرة هذه المقالة , حيث قالت بأن ابن عمتها السلفي المتديّن والذي لا يقرب التلفاز حرص على متابعة مسلسل باب الحارة في رمضان هو وأصدقاءه الذين يحملون نفس توجهه .

ولست أستغرب المقابلات التي أجرتها قنوات متنوعة مع ممثلي المسلسل والكم الهائل من الاتصالات التي انصبت عليهم , والمواقف التي رواها الممثلون والتي تعرضوا لها من قبل الجمهور ومدى اعجابهم وتأثرهم بأحداث المسلسل .

ولست أستغرب كلما فتحت جريدة وقرأت الاستبيانات حول برامج رمضان , وجدت مسلسل باب الحارة على رأسها .

لأسباب كثيرة !

أولها لأن المشاهدين وجدوا الكثير مما فقدوه في حياتهم وتلفازهم بين أحداث المسلسل .

لأنهم فقدوا معاني الشجاعة والقوة والرجولة المتمثلة برجال الحارات , ومحاربتهم للدناءة والوضاعة .

ولأنهم فقدوا العفة والكرامة والستر وصيانة المرأة المتمثلة بنساء الحارات , بل حتى صغيراتهن , حيث بدت بين أحداث المسلسل ابنة إحدى العائلات ترتدي العباءة وغطاء الوجه وهي في الرابعة أو الخامسة من عمرها .

ولأنهم فقدوا روح الوطنية والجهاد والدفاع عن الأراضي المسلوبة , والذي تمثلت بمساعدة المجاهدين في القدس الشريف وتوفير السلاح لهم .

ولأنهم فقدوا الترابط الأسري , وحرص أفراد العائلة على الاجتماع حول مأدبة الطعام , والاحترام الشديد للوالدين واحترام الزوجة لزوجها كذلك .

ولأنهم فقدوا البساطة والحياة الغير متكلفة ,, بساطة الطعام واللباس والاجتماعات والمنازل والشوارع والأنشطة التجارية .

ولأنهم فقدوا التواضع والحب والروابط القوية بين الأصدقاء , والتكافل الاجتماعي القي بين أفراد المجتمع ومساعدة بعضهم بعضا .

ولأنهم فقدوا حرص الناس على الدين , وحرصهم على الفتوى والاعتداد برأي علماء الدين والأخذ به حتى في أبسط الأمور .

ولأنهم فقدوا غيرة الأب على ابنته , وغيرة الزوج على زوجته , وغيرة الأخ على أخته .

ولأنهم فقدوا احترام الكبير , والالتفاف حول أصحاب الرأي والمشورة .

ولأنهم فقدوا حرص الناس على صلاة الجماعة , وخصوصًا صلاة الفجر , حيث ظهر في أكثر من مشهد حرص الرجال على التوجه للمسجد لأداء صلاة الفجر .

ولأنهم كذلك ملوا العُري والإسفاف والخمور والمخدرات والرقصات التي امتلأت بها شاشات التلفاز .

ولأنهم ملوا وقاحة النساء وجرأتهن في المسلسلات التي تدعي بأنها مسلسلات اجتماعية تحاكي الواقع .

ولأنهم ملوا التكلف والبهرجة والتعقيد الذي امتلأت به البيوت والملابس وحتى ألوان الوجه !

ولأنهم ملوا الغراميات والعشاق والمشاهد الفاضحة التي تُعرض في التلفاز .

ولأنهم ملوا وملوا وملوا القصص المتكررة والباهتة والتافهة التي يُحشى به التلفاز حشوا !!

.
.


صحيح أن مسلسل باب الحارة احتوى على المشاكل والخلافات , لكنها جميعها انحلت بطرق سليمة , وتصاعدت الأحداث فيها مرتبطة ً بإبراز القيم , والتأكيد على نهاية الظالم .

برأيي أن مسلسل باب الحارة يُعتبر من الإعلام الهادف المفيد , ولعله أيقظ المعاني الجميلة في نفوس متابعيه
.

هناك 21 تعليقًا:

واسعة الآفاق يقول...

أجدتِ أيتّها السائقة المُتهورة
:p

أما ابن عمتي فحالته حالة
:p

عثماني يقول...

فعلا.. تحليل جميل لاسباب تعلق الجمهور بهذا المسلسل

و منا الى القائمين على الدراما الخليجية

باغي الشهادة يقول...

شوقتينا لمتابعته... أفيدينا جزاك خيرا إن علمت إعادته

شخصيا تابعت مسلسل عنترة وأشيد به بالمجمل حيث عرض الجاهلية العمياء وشريهة الغاب ومعاناة العبيد فيها، والحب العفيف وتبيان بعض مكارم الأخلاق فيهم التي جاء النبي عليه الصلاة والسلام ليتممها، وعربية اللسان والشعر الذي يطريك. لكني حفاظا على أوقات رمضان الغالية والاعتكاف، جعلت الخادمة تسجل لي آخر أسبوعين من الحلقات وشاهدتهم بعد العيد.. فكرة
:)

loyalty يقول...

كل هذا مفقود !!

انا أقترح نشكل لجنة البحث عن المفقودات:)

رغم كل الإيجابيات التي حاولتِ أن تظهريها لمسلسل باب الحارّة , إلا أنه لم يثير اهتمامي أبداً :P

هذا المقال حصيلة الملل بالمحاضرات ؟
:P

kila ma6goog يقول...

للأسف ما تابعته و لا تابعت شي ثاني

صالح..للشعر يقول...

باب الحارة وما أدراك ما باب الحارة
تركتب متابعة المسلسلات إلا السورية منها طبعا لتعلقي بمسلسل ليالي الصالحية وبعده باب الحاره الاول وهما لنفس المخرخ بسام الملا
لا أمل من الاعادة ، ولكن الجزء الثاني اود مشاهدته بعد ايام لأني انشغلت في رمضان
وبالمجمل اعتقد ان هناك شخصان مجددان للدراما في الوقت الحالي هما بسام الملا وحاتم علي
بكل الفخر أقول أن أعمالهم متعتي وسعادتي، وقد سلبتني مسلسلاتهم الاجتماعية والتاريخية من متابعة أحدث الروايات في سوق الكتب
ايلاف ابدعتي بالوصف شكرا

moowa6en يقول...

تحليل جميل وعرض أجمل ..

لكن للأسف تحسفت إني ما تابعت المسلسل
وبناءا على هذا الكلام نطلب منك استعلام عن العرض الثاني للمسلسل وإخبارنا عنه ، إذا ما كان فيه كلافه وخاصه انها أول زياره وواجب عند العرب اكرام الضيف

مواطن

Ra-1 يقول...

تحليل جميل :)

Barrak يقول...

باب الحاره ذاك المسلسل الرائع
وبصراحه اول مسلسل سوري اتابعه ولكن قبل ان اتناول مكامن الجمال بهذا المسلسل
اود الحديث بان باب الحاره تعرض لامورا كثيره كادت ان توقفه ولكنه استمر لان الكاتب والممثلين والمخرج مبدعين كل في عمله
اولا : كان اسم المسلسل عودة سعاد وتم تغييره لان احد الدول الخليجيه اعترضت على القصه الاوليه التي كتبها الكاتب وهي ان سعاد تطلق لثلاث مرات وتحتاج لمحلل وهو ابو غالب وتم تغيير القصه لعيون تلك الدوله الخليجيه
ثانيا كان هناك خلافا كبيرا بين الشركه
والكاتب وبين المخرج والكاتب ولكن الابداع قتل الخلافات
ثالثا : كان الكاتب متحاملا على الاحتلال الفرنسي وخصوصا بالحلقه الاخيره فقد نقل المشهد الاخير الذي فيه يفك اسر العكيد ورفاقه ولكن هذا المشهد تم اختصاره بناءا على اوامر عليا سوريه بسبب موقف فرنسا من الحرب ضد العراق اراد المسئولين من النظام عدم التعرض لفرنسا
__________

اردت ان ابدي رأيي المتواضع في نجاح مسلسل باب الحاره
اولا : المسلسل كانت فكرته الاساسيه ان يتم اظهار سوريا بمنظر سياحي سواء من الناحيه التاريخيه او من الناحيه الجماليه خصوصا في المشاهد التاريخيه على عكس مسلسلاتنا التي تتزيّن بالسيارات والمنازل الفخمه البساطه في هذا المسلسل حببت الناس له

ثانيا : المسلسل راعى اظهار احترام الابناء لابائهم واحترام البنت لامها ولابيها احتراما تاما واحترام الجار لجاره وهذا الشئ افتقدناه في مسلسلاتنا التي تناولت عقوق الوالدين وعدم احترام الاخوان وحتى الجار
ثالثا : احساس المخرج بالقصه وانعكاس هذا الاحساس فس المشاهد المصوره على سبيل المثال نقل انعكاسات الفرح والحزن بصوره سلسه طبيعيه بدون تشنج مصطنع على سبيل المثال نقل حزن ابنة ابو عصام الكبرى بصورة متفاوته بسبب ظروف تفريقها عن من ارادت الزواج به
على عكس التشنجات التي نراها في مسلسلاتنا المحليه او حتى الخليجيه
اسف على الاطاله
بس بصراحه استمتعت بالتعليق وفيني وايد بس اترك المجال لغيري

شكرا

بوغازي يقول...

كلام جميل.. وكلام معقول... وأضيف لما تفضلت به قوة وتكامل عناصر العمل الفنية من إخراج وأداء تمثيلي وحبكة درامية وسيناريو.. وغيرها
:)

Kuw_Son يقول...

لا يطيح ولد عمها على البلوق يسويلكم سالفة
:P

فهذه تعتبر من خوارم المروءة .. محد يدري عنه من ربعه
:P

والله أنا في رمضان أحمد ربي ما ضيعت وقتي بالتلفزيون و لا شفت أي مسلسل .. و شفت أخوي بعد العيد يطالع الحلقة الأخيرة !!

قلت له انت من متى تتابع مسلسلات !!؟

قال لي كل يوم أنا في الديوانية أطالعه مع الربع !!

أنا طاقتني البوهة و كملت تصفحي على الانترنت مهملا ما قاله .. ما أشوف شي شادني في الموضوع كلش :)

Ealaf يقول...

واسعة الآفاق , ههه اعلم

.
.

عثماني ,
لاتحاول , لن يتقدموا خطوة !

.
.

باغي الشهادة ,
لم اشاهد عنتره , وبخصوص الوقت فلم اخصص وقتًا لمسلسل باب الحارة
بل كنت اشاهدة في النادي اثناء ممارسة الرياضه , وبذلك لم يضع وقتي في مشاهدة المسلسل ههه اللهم الا يوم الجمعة حيث يُغلق النادي :d

.
.



لويالتي,

بل نحتاج لجااان وليست واحدة !
ههه لا تلك مقالة أخرى


.
.


كلا مطقوق ,
: ) اهنأك على عدم متابعة أي شيء

.
.




صالح ,

شاهدتهم ثلاثتهم :) فعلا تحمل قيم تستحق المشاهدة
شكرًا لك

.
.


مواطن ,
حللت أهلا , ومرحبًا بك في مدونتي المتواضعة
للأسف لا أعرف متى يُعاد , ولكنني سمعت اختي تقول بأنه يُعاد على قناة الشارقة , في أي ساعة ؟
لا أدري ..

اذا عرفت سأخبركم


.
.



راء واحد ,.

:) أسفر المكان وأنار بحضوركِ


.
.



براك ,

هههه احمد لله أن القصة قد تغيرت
كلو والا أبو غالب !!

مشاكل عديدة أسمع عنها لأول مرة , ولكن كما قلت
الابداع يناضل من اجل البقاء

وشكرُا على التعليق الموسع

.
.



ابو غازي ,
أشكرك , واضافتك مهمة , اغفلتها انا في المقالة


.
.


ابن الكويت ,

قلت في ردي على باغي الشهادة , بأنني لم أخصص وقتًا للمسلسل بل كنت اتابعه اثناء استخدام جهاز المشي في النادي
فضربت عصفورين بحجر

: ) فعلا وقت رمضان ثمين , أهنيك على الاحتفاظ به

ههه ولكن ماذا كنت تقصد

لا يطيح ولد عمها على البلوق يسويلكم سالفة
:P

فهذه تعتبر من خوارم المروءة .. محد يدري عنه من ربعه
:P

:\؟

حلم جميل بوطن أفضل يقول...

ما شفت و لا لقطة من مسلسلات رمضان

بس هذا يسوى؟

القصة عن شنو؟

باغي الشهادة يقول...

وأنا كذلك كثير من حلقات عنترة تابعتها على جهاز الجري بالنادي. و زين سميتينا باسمنا باغي الشهادة بدل مريدها

غير معرف يقول...

واااااو ألووفة فعلا يبتيها عالجرح


فووفا

Najmah يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
Najmah يقول...

صدقتي والله
افتقدنا هالمعاني

صج عجبني المسلسل مع اني ماكملته

لكن حسيت بالفرق بينه وبين مسلسلاتنا الهادفة جدا..!

Ealaf يقول...

الحلم الجميل - والذي نشاطرك به جميعًا -

القصة متشعبة وتدور حول اسرة سورية
تتعرض لبعض المشاكل مثل الطلاق والوشاية بين الزوجين وبعض الاحداث المتعلقة بالأولاد
+
قصص متفرقه عن العائلات التي تسكن الحارة
+
قصة مساعدة المجاهدين بالقدس ضد الاحتلال
+
شجار مع احدى الحارات بسبب أحد الحساد


كل ذلك بايطار عرض العادات والتقاليد السورية السائدة بذلك الوقت

.
.



الطامح لنيل الشهاده
:D
التقليد مشكله ههه

.
.


فوفا ,
إحم ! شكرا
حضوركِ مفاجأة ;)

Ealaf يقول...

نجمة : )

اتمنى ان تعود لنا تلك المعاني من جديد , أشكركِ على التواجد

Mr^BLue يقول...

ما أروع هالتحليل
صح لسانج بـ كل حرف كتبتيه
و كلامج يه على الجرح
من زمان ما شفنا مسلسل يستحق ان نلتم حوله - كأسره - و نشاهده و نستمتع بكل تفاصيله
اللي صاير الحين اسفاف في اسفاف
حتى البعض ينحرج يشوفه مع عايلته
اما باب الحارة فانا ما اسميه مسلسل كثر ما اسميه بـ صحوة فنية
شكرا لطرح هالموضوع الحساس جدا
و ما قصرتي اختي العزيزة

ااـسـعـودـيه مــهـجوــله ال..دوريــه يقول...

ياعمي فكونا من هاذا المسلسل الممل بس اذا انتو ناس فله لاوصيكم على مسلسل اميمه في دار الايتام الي يعاد الساعه 10ونص الصباح على قناة الراي صدق فــــــــــلــــه