السبت، 12 سبتمبر، 2009

علمتني مكتبتي ..



أقضي هذا الصباح مُنحية َ الظهر أمام مكتبتي
أحمل كتاباً أُخرِجُ آخراً وأمسحُ الغُبار عن غيّره ..

مكتبتي المسكينة , والتي تكدّست الكتب على رفوفها بلا هوادةٍ أو رحمة , وتحمّل كُلُ رفٍ منها كمية ً من الكُتبِ لو قُسمَت على رفيّنِ لاحدوّدبا !

وبينما تمضي الساعات وأنا على حالي , أحملُ وأضع , أمسحُ وأرتب , أصنّف وأتصفّح , إذ بها تقولُ لي بصوتٍ مبحوح , ملؤهُ حكمة ً ووقارا :
يا إيلاف , أنصتي لي واسمعي قولي , فإني لكِ ناصحة ٌ أمينة

فقلت : أعوذ برب الفلق من أبكم ٍ قد نطق , وجمادٍ ما زَفرَ من قبل وما شهق , ماله اليوم يُنادي , أرعب قلبي فخفق !

فقالت : أمني تستعيذين ؟ والله إني لأحق منكِ , بالاستعاذةِ منكِ ومن ثِقَلِ كُتبك !

فقُلت : حسنا حسنا , لا تُكثري الجدالَ والخصام , أدلي بدلوكِ وأفرغي ما لديكِ من الكلام , باختصارٍ ووضوحٍ ومن ثُم فاصمتي وعليكِ السلام .

فقالت : إني كما تريّن , أضيقُ بضيوفك , ولا أتسعُ للمزيد منهم , ولو كان طفلا نحيلا , فأبدليني إن شئتِ بأخرى كبيرة , أو توقفي عن شراء الكتب , أو أودعي الفائض في مكتبة المنزل .

فرمقتها شزرا ثم قلت بتحدٍ : إن شكلك الجميل ولونكِ الهادئ يغويني بالاحتفاظ بك , وطلبكِ بالتوقف عن شراء الكُتب مرفوض , أما بخصوص تحويل الفائض لمكتبة المنزل , فهيّهات هيّهات , كيف يكون ذاك وأنا التي لا تقرّ عيني إلا وكل كتبي ترقد بجانبي .


لم ينتهي قولي, إلا وإذ بدمعةٍ تتدحّرج على أرففها وتصطدم بالأرض ثم تتلاشى كالسراب , وتعود مكتبتي إلى صمتها الأزليّ بعدما خسَرت المعركة

.
.

ما هي إلا دقائق وإذ بصوت الضمير في داخلي يٌناديني , فاستعذت مرة ً أخرى فقال لي :
ويحك يا فتاة , إنما أنا ضميرُكِ الناطقُ دوما ولست بمكتبتك الخرساء .
فقلت : حسنا حسنا , تفضّل يا أكثر من يتحلطم على وجه الأرض !

فقال : إنما مكتبتُكِ شيءٌ حكيم , فهي حاملة الفلاسفة وحاضنة المفكرين وحاوية الأدباء ومُنادِمَةُ البلغاء ومُسامِرَةُ الحُكماء , كفاكِ عجرفة ً ونفسيّة , تفكّري في قولها , تأملي في حالها , وأنصتي لنُصحِها .


فأطرقتُ قليلا , تأملت في الكُتب التي تحيط بي على الأرض من كل جانب , وهذه الكركبة العظيمة التي سببتُها من أجل تعديل المكتبة , ونظرت وإذ مازالت العشرات منها على الأرفف , تفكّرت , تذكّرت , راجعتُ حساباتي وذكرياتي , وإذ بي أصل للتالي :

* علّمتني مكتبتي أن عدد الكتب التي تحتويها ولم أقرأها يفوق بكثير ما كنت أتوقعه !

* علّمتني مكتبتي أنني التي كنت أرى في الروايات مضيّعة للعقل والوقت , قد أسرّفت في قراءتها وشراءها في الفترة الأخيرة , ولكن عزائي الوحيد أن 80% منها روايات تاريخية أو قديمة { تُثري من الناحية البلاغيّة والتاريخية }

* علّمتني مكتبتي أن نقطة ضعفي في شراء الكُتب وجود اسم الأندلس في العنوان , أو صورة زيّتيّة لفتاة من العصور القديمة على الغلاف !


* علّمتني مكتبتي أن هناك كُتب قرأتها ولكنني نسيت حتى عناوينها ! وأنني بحاجة لتصّفحها ومراجعة أهم أفكارها .


* علّمتني مكتبتي أن الكُتب التي قرأتها أثارت في فكري عشرات الأفكار والمقالات ولكنها لم ترى النور , ويجب أن أُريها إياه !


* علّمتني مكتبتي أن ما يُمكن له أن يكون شاهداً للكتاب { بوك مارك } هو كل ما أريد له أن يكون كذلك , وأن أي مكان أزوره أثمن ما أخرج به منه هو شاهد الكتاب ^_^


* علّمتني مكتبتي أنني مُسرفةً جداً في شراء الكُتب , وأن مزاجي المُتقلّب , دوما ما ينصب لي كميناً , حيث يستحثني على شراء عشرة كُتب في مجال واحد فأقرأ منها كتابيّن أو ثلاث ثم أتحوّل لمجالٍ آخر , وهلم جرااا


* علّمتني مكتبتي أن مزاجي الآن قضايا المرأة , بينما كان قبل عدة شهور السياسية الإسلامية , وفي بداية السنة الدراسية كان مزاجي دراسات حول الثقافة والهوية, وقبل سنتيّن تنمية الذات , ولكن المزاج الذي لا تخلو منه أيامي هو المزاج الأدبي والمزاج الأندلسي .

* علّمتني مكتبتي أن هناك كُتب لا أستطيع أن أضعها في المكتبة من شدّة حبي لها , فكلما وضعتها على الرف , أعدتها ثانية ً بجانب الأبجورة !


* علّمتني مكتبتي أن الكتاب الذي يُقرأ أغلى من الكتاب الذي لم يُقرأ بعد , ولكن كلاهُما أعزُّ على النفس ِ من النفس : )


* علّمتني مكتبتي أن قراءة الكُتب المتوافرة فيها أجدى من زيارة المكتبات ودخول في صراع مع الذات ودوّامة { أشتري أم لا أشتري ! }

* علّمتني مكتبتي أن الكتاب الذي أحبّه بشدة , لابد أن أتحدّث عنه لمدة شهر أو يزيد , وأن أكتب عنه مقالاً , أو أن أشتريه لمن أحب

* علّمتني مكتبتي بأنه لا جدوى من تصنيف محتوياتها مادمت سأغيّر التصنيف كل أسبوع

* علّمتني مكتبتي أن من يُهدي لي كتاباً فهو يُحبّ لي الخير

* علّمتني مكتبتي أن أكف عن شراء الكُتب التي تعجبني أغلفتها التاريخية !
فكم من مرةٍ خدعتني صورة الغلاف

* علّمتني مكتبتي بأن أهم أفكاري التي تشكّل حياتي , اكتسبتها من الكُتب .

* علّمتني مكتبتي بأن الذي لا يقرأ كالذي لا يتنفس , عقله محدود , وأفقه ضيّق , إذا تحدّث لا يكادُ يُبين , وإن ناقش لا يكادُ يَفـقـَه !

* علّمتني مكتبتي بأن الحياة َ مكتبة , وفي قلبِ كلٍ منا كتاب , هذا كتابُه شعرا , وهذا كتابُه نثرا , وهذا كتابُهُ فكرا , وذاكَ كتابُهُ قصّة , وغيّرهُ كتابه فارغ!
وما عليّنا إلا أن نقرأ كُتبَ الآخرين وقلوبهم , حتى نستطيع القول بأننا نُجيد القراءة
: )

.
.

ما انتهت تأملاتي إلا وإذ بي أسمعُ صوتاً تشوبهُ ضحكة ٌ ساخرة يقول :
يا إيلاف , ألم أقل بأني لكِ ناصحةٌ أمينة , فزجرتني ونهرتني ؟

فقلت : أعوذ ُ بربِ الناس , من خنّاس ٍ وسواس, نقـَلَ حب التهكّم والسخرية إلى الجمادِ من الناس !

هناك 36 تعليقًا:

نمووول يقول...

بل علمتنا مكتبتك ..
لن افرط في الاحساس الذي اشعر به حالياً ..
بعد قرائة كلماتك من اجل البحث عن تعليق مناسب ..

احسنتي ستفي بالغرض ..
شكراً

بوسند يقول...

رائع..

أنا على أتم استعداد لاستقبال فائض كتبك.. وأرحب بها ضيوفا في مكتبتي :)

.
.

نحن بحاجة إلى قراءة كتاب واحد أكثر من مرة.. أكثر من حاجتنا إلى قراءة عدة كتب مرة واحدة ..
هذا مضمون مقولة.. أظنها للعقاد أو السباعي، وهي صحيحة إلى حد ما .. لكنها لا تنطبق على جميع الكتب بالتأكيد، لأن بعض الكتب يشعر الإنسان بوخز الضمير لأنه أضاع الوقت في قراءتها !
.
.

يُخيّل إليّ أن شراء الكتب ربما يتحول إلى هوس وشره.. مع مرور الأيام

.
.

بورك ذلك الذهن المتوقد

تحياتي

خوله يقول...

علّمتني مكتبتي بأن الحياة َ مكتبة , وفي قلبِ كلٍ منا كتاب , هذا كتابُه شعرا , وهذا كتابُه نثرا , وهذا كتابُهُ فكرا , وذاكَ كتابُهُ قصّة , وغيّرهُ كتابه فارغ!
وما عليّنا إلا أن نقرأ كُتبَ الآخرين وقلوبهم , حتى نستطيع القول بأننا نُجيد القراءة
...................

فعلا ولهذا لابد أن يكون الكتاب رفيقنا
ونعيش في أحضانه لحظات رائعة تمتزج فيها المعلومة بالمتعة لنرتوي

بارك الله في مدادك يا إيلاف

الـسـنـبـلـة يقول...

GREAT GREAT

وايد وايد عجبني البوست

الله الله الله على مكتبتج المفيدة :)

مركبنا يقول...

وما اجمل مكتبتك (=
وما اجمل روح صاحبتها (=

هوس ! هوس ! هوس !

اتحسر عندما اخرج وافارق كتابي
اتحسر عندما لا اقرا يوما
اتمنى لو ان املك ساعات الغير فاضعها في رصيد وقت القراءة !

باختصار
هوس ! هوس ! هوس !

باغي الشهادة يقول...

جميل جدا

iCoNzZz يقول...

يا حال مكتباتنا المنزلية , تكاد تصرخ من الألم D:
وأنا تعلمت من مكتبتي الإبحار اللا منقطع بين جنبات أوارقها الوفيرة وما اجمله من إبحار , على كل شاطئ منها حكاية أخرى ..

:)

L!fe يقول...

ابداع ..
ماشاء الله عليج
طريقه كتابتج فيها من الابداع الكثير
وعلمتني مكتبتي .. ان الكتاب خير رفيق وجليس وان العلم والثقافه تكون بقراءه الكتب وليس باقتناءها فقط ..


شكرا لج ايلاف ..

الفنان يقول...

الله اكبر ماشاء الله

حقيقه ... اسجل اعجابي بهذا البوست

يا سلام على الابداع حوار مع مكتبة .. عشت لحظات من الخيال و الادب الجميل

وخصوصا الختام
فقلت : أعوذ ُ بربِ الناس , من خنّاس ٍ وسواس, نقـَلَ حب التهكّم والسخرية إلى الجمادِ من الناس !

عجيب ... سلمت ياداكي

توقفت بعض الشيء على بعض ما تعلمتي من مكتبتكي ..ودار في ذهني بعض الكلام حتى اني تمنيت مقابلتها .... :)

ولكن اوصلي لها الكلام .. بدلا مني

============
• علّمتني مكتبتي أنني التي كنت أرى في الروايات مضيّعة للعقل والوقت , قد أسرّفت في قراءتها وشراءها في الفترة الأخيرة , ولكن عزائي الوحيد أن 80% منها روايات تاريخية أو قديمة { تُثري من الناحية البلاغيّة والتاريخية
=============

انا شخصيا لم اقرأ الا رواية واحده فقط
لان بطبعي ملول فلا احب ان اضيع وقتي على رواية .. ودائما اقوول
في كتب اولا من الروايه ان كنت سأقراء

هل تأيدين كلامي؟ ... ام تنصحيني بالإطلاع على الروايات؟ .. وهل هناك روايات معينه .. تنصحين بها بشده؟



==========
علّمتني مكتبتي أن هناك كُتب لا أستطيع أن أضعها في المكتبة من شدّة حبي لها , فكلما وضعتها على الرف , أعدتها ثانية ً بجانب الأبجورة !
==========

دايما كنت اتساءل هذا السؤال .. لماذا لا ارجع الكتاب الفلاني .. مكانه .. لماذا لا ارتاح الا وانا اجده بقربي

والآن عرفت الجواب !!




===============
علّمتني مكتبتي بأن الذي لا يقرأ كالذي لا يتنفس , عقله محدود , وأفقه ضيّق , إذا تحدّث لا يكادُ يُبين , وإن ناقش لا يكادُ يَفـقـَه !
================
100%

اتمنى ان استفيد منكي بعناوين بعض الكتب التي تتكلم عن الاندلس


بوست متميز ...

وتستاهلين شاره التميز

غير معرف يقول...

شكرا جزيلا على الفوائد

مع تحيات

بو يوسف

مستعدة يقول...

شسويتي فينّا :)

أقول عن الموضوع ممتاز وشويي عليه ما شاء الله ..
وبصراحة إن كنت بحب القراية في المدونات فراح أحبه من تدويناتح المميزة ..

بارك الله فيح وزادج من فضله :)

تقبل الله طاعتج إن شاء الله .. وعيدكم كبارك..

اقصوصه يقول...

كل عام وانتم بخير

تمنياتي بقضاء عيد سعيد

بوسند يقول...

كل عام وأنتم بخير

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال.. وحقق الله لنا وإياكم أفضل الآمال

تحياتي

إيلاف يقول...

نمول :

: ) شُكراً
فقد جسّدت كلماتك ما تشعر به حقاً ..
وحمداً لله أن بعث حواري مع مكتبتي مثل هذا الشعور في نفسك

.
.

بوسند :

إن كان لديكم فائضاً , فنحن أيضاً على أتم الاستعداد لشراء مكتبة جديدة واستضافته
: )

وليس فائضكم كفائضنا

وبالفعل هناك كُتب لا تستحق أن تُنهى
وهناك كُتب تستحق أن تُختم أكثر من مرة

ونشكرك شيخنا الفاضل على هذا الرد

.
.

خوّلة
: ) وبارك الله فيكِ أيضاً عزيزتي
دائماً ما يكون مروركِ جميل , وتعقيبكِ رقيق كروحكِ

.
.

السُنبلة
رفيقة المكتبة
الله الله الله عليج انتي بعد ^_^

.
.

مركبنا :
وماأجملكِ أنتِ
أصبتِ أصبتِ
هوسٌ وإدمان لا فكاكَ منه أو خلاصاً يُرجى

.
.

باغي الشهادة :
شكراً جزيلا

.
.

آيكونز :
: ) وجودكِ يجعلني أبتسم
وهنيئاً لمكتبتكِ صُحبتكِ إيّاها
وهنيئاً لكِ بها
أدام الله بينكما هذه الموّدة , والإبحار الذي يثري القلب والعقل

.
.

حياة :

أشكر لكِ هذا الإطراء
أخجلتِني : )

ولا خيرَ فيمن يبتاع الكُتب ليزيّن بها جدارن غرفته ومنزله

عفوا ياجميلة : )

إيلاف يقول...

الفنّان :

: ) أشكرك على الإطراء الجميل
ومكتبتي كذلك تبعث لك شكراً جزيلاً وسلاماً خالصا

بخصوص الروايات
كنت أنظر لها مثل هذه النظرة من قبل
وكنت أرفض بشدة قراءتها
أما بعدما شرعت بالاطلاع عليها , أدركت كم كُنت مخطئة

فهناك من الروايات مايُثري اللغة بالمفردات العربية الجميلة والصياغة المُبهرة للعبارات
وهناك روايات تبسّط التاريخ وتقدمه بصورة مشوّقة لا تُنسى بفضل الطابع القصصي

* أنصحك بروايات المنفلوطي
رواية الفضيلة , ورواية في سبيل التاج
رائعتيّن

- جرير -
.
.

* كذلك أنصحك برواية سمرقند لأمين معلوف , وأنصحك بشدّة برواية ثلاثية غرناطة لرضوى عاشور

* روايات عبدالرحمن منفيف جميلة كذلك
قرأت منها رواية النهايات , ورواية شرق المتوسط

- دار العروبة -
.
.

* روايات علي الجارم رائعة وتتحدث عن حُقب مختلفة من التاريخ
العصر العباسي والأندلسي

تجدها في مجموعة تقع في ثلاث مجلدات بعنوان سلاسل الذهب

- العامرية -
.
.

* وهناك رواية فلسفية ابتعتها قبل سنتين من معرض الكتاب بعنوان أخويّة اليقظانين , لا أدري أين يمكنك العثور عليها

* رواية حكومة الظل جميلة أيضاً وهي لمنذر القباني


.
.

أما كُتب الأندلس

فأنصحك بالمجموعة الصوتيّة التي يتحدّث بها الدكتور طارق السويدان بعنوان الفردوس المفقود
فهي مُبسّطة , ومفيدة وممتعة جداً
سمعتها عدة مرات وما زلت : )
وكذلك كتابه عن التاريخ الأندلسي مفيد وبسيط

عبد الرحمن الحجي من أفضل من كتب عن الأندلس
تجد مجلّده التاريخ الأندلسي في العامرية

وفي العامرية توجد مجموعة كبيرة من الكُتب الأندلسية
مثل , رحلة الأندلس , الإنسان الأندلسي , غابر الأندلس وحاضرها
وكُتب أخرى , ابتعتها ولكني لم أقرأها بعد : )

.
.

أتمنى أن أكون قد أفدتك وأرشدتُك لمبتغاك
على أمل أن تُعجبكم اختياراتي

ولكن , حُذار من الوقوع في شراك الروايات وإدمانها
فلها سحرٌ أخّاذ

ونشكركم على الرد الوافي

إيلاف يقول...

بو يوسف :

عفوا , والشكر لكم موصول على التعليق

حيّاك المولى العزيز الرحيم

.
.

مستعدة :

^_^ لم أفعل شيء

ويُسعدني أن تدفعكِ كتاباتي نحو القراءة وتحببها لقلبك

وكُل عام وأنتِ بهذا الرُقيّ : )

.
.

أقصوصة :
وأنتِ بخير وجمال وحُب
أشكرك على هذا التواصل الرقيق

إن دلّ ذلك على شيء إنما يدل على الروح الطيّبة التي تخفق بداخلك
: )

.
.

بو سند :

وأنت بخير وصحة
ونسأل الله أن يجعلنا وإياكُم ممن مُحيَ ذنبه وغُفر زللـُه وتُقبّل عمله
وعُتق من النار
في هذا الشهر الذي فارقنا ومافارقناه : )

Hicham يقول...

الكتاب خير جليس وصديق وعزيز، وقراءة الكتب الورقية لها مذاق خاص بجانب شقيقاتها الإلكترونية!

اللهم بارك في عبادك وحببهم في القراءة والتفكير! آمين!

the LEADER يقول...

والله خوش مكتبة ،

زين مكتبتي ليش ما تنطق ؟؟؟


فكرة جميلة ،

استمتعت بالقراءة .

k-alanzi يقول...

تقييم البوست 10 على 10!!

ReLaaaX يقول...

عيدج مبارك ايلاف ;**

والله مكتبتي لها معزة خاصة :))
والله احس بألفه بيني وبينها وبين الكتب اللي صافتهم عليها


فيه كتب من اول ماشريتها آنا أصلاً ماخذتهم مراجع :)) يعني ماراح أقراهم إلا لما احتاجهم


وفيه كتب ماخذتهم لأنهم وايد يفيدوني بمجالي


والروايات أحب اقراها بالشاليه لاتسئليني ليش والله يعني الكتب لها مود معين ومكان معين :))


وماقصرت مكتبتج ومنها نستفيد ;)

إيلاف يقول...

hicham :

بالفعل , لا شيء يعوّض مُتعة الكُتب الورقية

دعاء جميل , آمين
نسأل الله أن يتقبّله

.
.

القائد :

لا أعلم , رُبما تتكلم ولكن بلغة لا تفهمها : )

وشكراً جزيلاً على الرد , حيّاك الرحمن

.
.

k- alanzi

شُكرا : )
وحيّاكِ الرحمن في مروركِ الأول

.
.

relaaax

كل عامٍ وأنتِ بخير وسعادة عزيزتي : )
وأدام الله هذه الألفة بينكِ وبين كُتبك
وحفظهم الله لكِ من الضياع أو التلف
وأفادكِ بكُلٍ حرفٍ دُوّن على صفحاتهم

أسعدني مروركِ الجميل عزيزتي

العين يقول...

الترحال من كتاب الى كتاب

و مشاركة الناس بالمشاعر و الألباب

متعة حقيقية .. و عالم أقبل ان أعتزل الناس فيه سنوات ..


سلمت أناملك المبدعة

و عيدك مبارك و تقبل الله طاعتك

نون النساء يقول...

مدونة جميلة عزيزتي

متزوج 3 وعمري 28 يقول...

قل أعوذ برب الناس..
قل أعوذ برب الفلق..
قل هو الله أحد..
نقرأها هنا لا لتطرد ارواح مكتبتك، بل لتحييها وتستنطقها.. فالأرواح الطيبة توقظ بالمعوذات..
**
سلامي الحار لمكتبتك، وأراني تعلمت من مكتبتك:
* بإن الكتاب ليس حروفاً تقرأ، بل حياة تعاش.
* وأن الكاتب يشبع موتاً، والكتاب يرفل خلوداً.
**
ملاحظة: يوجد لدي ماء مقري لأرواح المكتبات الصعبة، قرأ عليه: فهمي هويدي والجابري والمسيري وكبار المثقفين، ولكن بطل الماء بـ5000 دينار.. وهو مجرب للحالات الصعبة..

صقر قريش يقول...

علمتنا مكتبتكِ:

ان المكتبة هي دار الكنوز التي لاتقدر

بثمن وهي ام الأصحاب الاوفياء الكتب.

تدوينة رائعة بكل المقاييس اكثري منها ايتها الاديبة إيلاف.

شكرا لكم

أنفاس الرحيل يقول...

جميلٌ ماتعلمته من مكتبتك : )


بارك ربي بكِ ، وبكتبك ..


،

أحببتُ هذا المكان إيلاف ..

اعجبج ولا ما اعجبج يقول...

موضوع رائع
و الله يهدي شبابنا للكتب و القراءة
شي محزن ان نرى شباب كويتي بلا ثقافة

الفنان يقول...

عجييييييب متى راح اخلص من هذي الروايات والكتب الي قلتيلي عنهم

بس شكرا شكرا وان شاء الله راح اشتري منهم واقراء ما استطيع قراءته

اشكرج على النصيحه والارشاد

احب ابدء من حيث ما ينتهي الناس واستفيد من الخبرات

فشكرا كل الشكر

مقمـــش يقول...

تدوينة جميلة جداً
حتى الآن قرأتها ثلاث مرات ومرة سمعتها بصوتك ^_*
ولا زلت استمتع بها .. خاصة

فقلت : أعوذ ُ بربِ الناس , من خنّاس ٍ وسواس, نقـَلَ حب التهكّم والسخرية إلى الجمادِ من الناس

شكراً إيلاف

إيلاف يقول...

العين : )
صدقتِ عزيزتي
ودُمتِ مُحبة ً للقراءةِ والكُتب

.
.

نون النساء :
شكرا : )

.
.

متزوج 3
حمداً لله لم تصل مكتبي بعد للحالة المستعصية
سأشتري منك الماء إن احتجت إليه لاحقاً
وأبلغ سارّاتك سلاماً خاصاً من مكتبتي

وحيّاك الرحمن

.
.

صقر قريش:
نشكركم على هذا الرد الجميل

.
.

أنفاس الرحيل :

حيّاك الرحمن , ويسعدني أن أعجبتكم المدوّنة

.
.

أعجبج :
: ) آمين
وشكراً للمرور العطر

.
.

الفنان :
نسأل الله أن يمكنّكم من القراءة ما أمكن
وأن تعجبكم انقاءاتنا

.
.

مقمّش
أهلا بعزيزتي الجميلة
^_^ دُمتِ مستمتعة بكل ما هو جميل كروحكِ الجميلة

الفنان يقول...

ننتظر الجديد

الحارث بن همّام يقول...

أنا أتطوع لأخذ الكتب الزائدة.. هذا عرض خاص وببلاش

علمتنا مكتبتك الكثير .. وعلمتني مكتبتي أيضاً أن ليس كل كتاب يُقرأُ كله.. فبعضها نقرأ منها فصلاً واحداً فقط

علمتني المكتبة أن لا أشتري كتاباً حتى أنهي قراءة ما عندي من الكتب.. هذا سيخفف زحمة الكتب عندي وسيدفعني للاسراع بإتمامها حتى اشتري غيرها

ما أجمل ان تجمعي مادة مفيدة حول ترتيب المكتبة وكيفية شراء الكتاب والطرق المفيدة للقراءة .. ستكون مادة ثرية لا شك.. ومنا إليكم :)

الفنان يقول...

الاخت المحترمه ايلاف

سجلت كل ما تفضلتي به من نصائح
واليوم هو اول يوم لمعرض الكتاب
اتوقع تكونين موجوده

ما يحتاج اذكرك ...


الشاهد خذي جولتك في المعرض وياليت تعطينا بوست جديد عن جولتك في المعرض
ونصائحك


المتوقع تواجدهم باول يوم للمعرض

بوسند بالصداره
ايلاف
الحارث بن همام

صقر قريش
اذا مو متواجدين انا ما اعرف شي
شكرا

فيصل يقول...

اممم احسنتي صنعا :)

إيلاف يقول...

الفنان , أعتذر على التأخرّ
أعلم بأنني تأخرت كثيراً في طرح موضوع جديد

شكراً لك انتظارك
الموضوع القادم سيرضيكم بإذن الله

.
.

الحارث ,
سبقك بها بوسند , وقوبل طلبه بالرفض

نشكر لكم تعليقكم الكريم , وبإذن الله سنحاول تلبية طلبكم

.
.

الأخ فيصل ,
شكراً لك

مرافئ الحنين يقول...

مدونة جدا ثرية استمتعت بالتجول هنا
بارك الله فيك